السفير الألماني: اكتشاف تمثال رمسيس في المطرية أنجاز كبير


أكد سفير ألمانيا بالقاهرة"يوليوس جورج لوي" أن اكتشاف تمثال رمسيس الثاني في المطرية، والذي تم عن طريق البعثة المصرية الألمانية للآثار يعُتبر أحد الانجازات الرائعة، في ظل الظروف الصعبة التي واكبت عملية التنقيب.

وقد شرعت الصفحة الرسمية لسفارة ألمانيا بالقاهرة بنشر ذلك التعليق علي موقع "فيس بوك"، والذي قال فيه: "يعتبر اكتشاف تمثيل رمسيس الثاني الهائل بواسطة البعثة المصرية الألمانية المشتركة والتي تتبع جامعة "لايبزيج"، بالإضافة إلي هيئة الآثار المصرية أنجاز كبير بكل المقاييس، ويعد ذلك مؤشر هام علي تلك العملية الكشفية".

السفير يقدم التهنئة لفريق التنقيب

وتابع السفير قوله: "أقدم خالص التهنئة إلي فريق التنقيب بالكامل علي ذلك النجاح المنقطع النظير، وعلي وجه الخصوص مسئولا البعثة المشتركة الدكتور "ديتريش رواه" والدكتور "أيمن عشماوي"، ويعتبر ذلك الاكتشاف أحد الأدلة علي وجود قطع أثريه هامه، والتي من الممكن أن تكون متواجدة في موقع التنقيب، وبالتالي ينبغي مواصل البحث، وتوفير الظروف الملائمة من أجل القيام بذلك.

ومن جانبه أشار الدكتور "أيمن العشماوي" رئيس الفريق المصري إلي أن الاكتشاف جاء بمحض الصدفة بعد عمل أمتد لعشرة سنوات، وأوضح أنه عندما كان العمال بصدد إخلاء المكان، وعند القيام بفك عمود أثري، فوجئ أحد العمال بالتمثال".

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *