فرنسا وسعيها لتفكيك مخيم أخر للمهاجرين في شمال البلاد

فرنسا وسعيها لتفكيك مخيم أخر للمهاجرين في شمال البلاد

وزير الداخلية الفرنسي برونو لورو أعلن اليوم الأربعاء أن بلاده ستعمل في أقرب وقت ممكن على تفكيك المتدرج لمخيم "جراند سينت" الذي يعيش فيه ألف وخمسمائة مهاجر، ويقع على مقربة من بلدة دونكيرك في شمال فرنسا.

وعبر لورو –في تصريح- أن الأمور لا يمكن استمرارها بهذا الشكل داخل هذا المعسكر الذي يزداد عدد قاطنيه وذلك بعد غلق مخيم كاليه في أكتوبر الماضي، ونقل المهاجرين لمراكز استقبال مؤهلة للسكن والحياة الآدمية والذي كان يوفد إليه آلاف المهاجرين غير الشرعيين الذين يرغبون في السفر إلى المملكة المتحدة بحثًا عن ظروف معيشة أفضل أو اللحاق بذويهم.

لقد نددت منظمة "أطباء العالم" بتراجع دور السلطات المحلية في حل مشكلة هذا المخيم، محذرة من التداعيات الصحية الناتجة عن امتلاء مخيم "جراند سينت"، وتدعو للبحث عن حلول دائمة.

كما يشار إلى أن مخيم "جراند سينت" واقع على الطريق بين دنكيرك ويحتوي على مهاجرون أغلبيتهم هربوا من العنف وصعوبات الحياة في شمال أفريقيا والشرق الأوسط.


ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *