تاييد حظر ارتداء النقاب في فرنسا من قبل المحكمة الاوروبية لحقوق الانسان


تاييد حظر ارتداء النقاب في فرنسا من قبل المحكمة الاوروبية لحقوق الانسان
كريستين ابراهيمين
خسرت "كريستين ابراهيمين" قضيتها التي قامت برفعها امام المحكمة الاوروبية والتي تطلب فيها السماح بارتداء النقاب اثناء وظيفتها كعامله اجتماعيه باحدي المستشفيات بفرنسا, الان ان محكمة حقوق الانسان الاوروبية قامت بتأيد قرار حظر ارتداء النقاب في فرنسا اثناء الوظيفة.

وبهذا تكون كريستين الفرنسية المسلمة قد خسرت قضيتها وكذلك خسرت وظيفتها بعد صدور هذا القرار من محكمة حقوق الانسان الاوروبية, وقد ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانيه بان كريستين قد تعاقدت مع المستشفي في سنه 2000 بالتحديد يوم 11 من ديسمبر, وقالت الصحيفة ان هناك شكوي من المرضي تخص كريستين بسبب رفضها لخلع النقاب اثناء اداء وظيفتها لذا فقد انهي عقدها مع المستشفي.

وكانت الحكومة الفرنسية من قبل قامت بحظر اظهار المعتقدات الدينيه للعاملين في وظائف القطاع العام بفرنسا وحظرت اي رموز دينيه ومن تلك الرموز هو النقاب الاسلامي كما حظرت هذا الامر علي طلبه المدارس واولياء امورهم ان ارادوا مصاحبه ابنائهم في الرحلات.

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *